وفد المنتخب الوطني يشكو من اجراءات مشددة في كوريا الجنوبية

يس عراق: بغداد

أفاد المنسق الاعلامي للمنتخب العراقي لكرة القدم، يوم الثلاثاء، بأن المنتخب يتمتع بمعنويات عالية “رغم الاجراءات المتشددة” من الجانب الكوري، مؤكداً لاعبيه يواصلون تدريباتهم لليوم الثاني في سيئول تحت اشراف المدرب الهولندي ادفوكات .

وقال هشام محمد، إن “اللاعبين المحترفين امير العماري لاعب هالمستاد السويدي، وفرانس بطرس لاعب نادي فيبور اف اف الدنماركي، فضلاً عن “جيستين ميرام، سينضمون لتدريبات المنتخب العراقي مساء اليوم، بعد الانتهاء من الحجر الصحي”، مبيناً أن “مهند علي  المعرفو بـ (ميمي) سيصل الى كوريا اليوم أيضاً بعد اتمام عقده مع ناد بلجيكي وسيدخل الحجر ليلتحق بعدها بالتدريبات”.

وأكد هشام أن “اجراءات صعبة يواجهها المنتخب”، موضحاً أنه “بعد أن نقل وفد الفريق لمقر اقامته في فندق ماي فيلد، طبق على الوفد نظام الفقاعات رغم تاكدهم من عدم وجود اية اصابة”.

وتابع أن “الغريب أن الكوريين طلبوا من الوفد اخذ مسحات يومية، كما طلبوا من الوفد الذهاب الى مركز صحي قريب يعج بالكوريين الذين حضروا لأخذ المسحات”، مشيراً إلى أن “هذا التناقض ربما ينقل الاصابة بين اللاعبين”.

وأضاف “قدمنا شكوى للاتحاد الاسيوي لهذه التصرفات، كما تدخلت بذلك السفارة العراقية التي تابعت الموضوع والاجراءات الصارمة ومايطبق على الوفد العراقي غير موجود في كل العالم”.

كما ابدى هشام استغرابه من عدم وجود تصريحات عن لسان ادفوكات، مؤكداً أنه “لم يصرح لحد هذه اللحظة اي تصريح لاي وسيلة اعلامية منذ تواجده في كوريا”.

وكان الفريق العراقي قد بدأ امس الاثنين، تدريباته على ملعب باجو في العاصمة الكورية الجنوبية سيئول استعدادا لمواجهة منتخب كوريا  الخميس المقبل في مستهل منافسات التصفيات الآسيوية النهائية للمجموعة الاولى المؤهلة لمونديال قطر 2022.

ووصل “أسود الرافدين” الى كوريا الجنوبية، أمس الاول الاحد، استعداداً لخوض أولى المباريات في الثاني من الشهر المقبل امام كوريا الجنوبية، ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر 2022.