وكالة تسرق هوية وكالة يس عراق دون استئذان .. ليس فقط سرقة الأخبار بل حتى سرقة الشكل واللون والخط …

متابعات: يس عراق

فوجئت وكالة وموسوعة يس عراق الاخبارية بسرقة هيكل موقعها التصميمي بشكله والوانه ونوع الخط المستخدم فيه بل وصل الامر الى سرقة حتى المحتوى الذي يطرح في الموقع وطريقة عرضه في انتهاك واضح لحقوق الملكية الفكرية.

وبعد عملية متابعة وتحر لهذا الموقع الذي انتحل طريقة وكالة “يس عراق” في تصميم هيكل الموقع بكافة جوانبه من دون استئذان عدا تغيير الاسم فقط تبين أن الموقع يروج لوزير خدمي عبر تناقل اخباره ونشاطاته بشكل مكثف.

ولم تكن وكالة “يس عراق” على علم بوجود موقع اخر مشابه لموقعها باستثناء الاسم لولا التفاتة روادها ومتابعيها ورصدهم لهذا الموقع الذي اتبع نفس الطريقة في تصميماته وأبوابه شكلا ولونا وخطا.

وتعقيبا على هذه السرقة العلنية تتوجه يس عراق بالسؤال إلى وزير خدمي تأخذ الوكالة المنتحلة لحقوق موسوعة”يس عراق” كل أخباره الشاردة والواردة ، هل هذا مقبول أيها الوزير ؟

هذا جيش إلكتروني بليد !