11 سلعة هي الاكثر تصديرا من تركيا العراق.. تمثل قرابة 30% من استيرادات العراق من البضائع التركية

يس عراق: بغداد

يأتي العراق عادة في قائمة الدول الاكثر استيرادا من ايران وتركيا، فبينما يبلغ حجم صادرات تركيا الى العراق قرابة 12 مليار دولار، وتبلغ صادرات ايران الى العراق الرقم ذاته، يبقى من غير المعلوم والواضح للمواطنين ماهي المواد التي يتم استيرادها عادة بهذه الارقام الكبيرة.

وحول ما قام العراق باستيراده من تركيا خلال 2021، فقد بلغت قيمة ما استورده العراق من تركيا خلال العام الماضي 11.1 مليار دولار، وهو مايمثل قرابة 4% مما صدرته تركيا الى دول العالم.

وقالت هيئة الاحصاء التركية ان “صادرات تركيا خلال العام الماضي 2021 بلغت 225 مليارا و291 مليون دولار، مسجلة ارتفاعا بنسبة 32.8 بالمئة، مقارنة بالشهر نفسه من العام 2020، مبينة أن “واردات تركيا بلغت 271 مليارا و424 مليونا، مسجلا ارتفاعا بنسبة 23.6 بالمئة، عن نفس الفترة من عام 2020.

وأشارت إلى أن “العراق جاء خامسا في صادرات التركية لدول العالم خلال العام الماضي 2021 بقيمة 11 مليارا و 133 مليون دولار، في حين كانت ألمانيا هي الدولة الشريكة الرئيسية للصادرات بـ 19 مليارا و 321 مليون دولار، وتلتها الولايات المتحدة بـ 14 مليارا و 722 مليون دولار، والمملكة المتحدة ثالثا بـ13 مليارا و 704 مليون دولار، وايطاليا رابعا بـ 11 مليارا و 475 مليون دولار، مبينة ان نسبة الدول الخمس الأولى من إجمالي الصادرات بلغت 31.2٪ في عام 2021”.

 

ومن هنا، قدمت مؤسسة عراق المستقبل جردة حساب، توضح نوعية المواد الاكثر تصديرا من تركيا الى العراق خلال 2021.

وجاءت القائمة التي اعدتها المؤسسة واطلعت عليها “يس عراق” بـ11 سلعة رئيسية، مثلت قرابة 3.4 مليار دولار من اصل الـ11.1 مليار دولار التي صدرتها تركيا الى العراق، اي ما يمثل نحو 30% من السلع التي تم تصديرها للعراق.

وجاءت في مقدمة المواد المصدرة من تركيا الى العراق هي المجوهرات والحلى المصنوعة من الذهب وبقيمة 1.4 مليار دولار، تليها الحنطة بنحو 480 مليون دولار، تليها الدواجن غير المقطعة باكثر من 236 مليون دولار، وبعدها البسكويت والكعك المحلى بنحو 217 مليون دولار، ومن ثم غرف الاخشاب اكثر من 211 مليون دولار، ومن ثم حفاظات وفوط صحية باكثر من 179 مليون دولار، وقضبان الالمنيوم باكثر من 163 مليون دولار، والدواجن المقطعة بـ135 مليون دولار، والمعجنات بمختلف انواعها بنحو 132 مليون دولار، والموصلات الكهربائية المنزلية باكثر من 121 مليون دولار، والطماطة باكثر من 120 مليون دولار.