2100 دراجة وتكتك تم حجزها خلال اسبوع.. عدم تسجيلهن حرم المرور من إيرادات بأكثر من 400 مليون دينار

يس عراق: بغداد

أعلنت مديرية المرور العامة، اليوم الثلاثاء، تفاصيل تسجيل الدراجات والتكتك، فيما تحدثت عن مساع لتخفيض أجور ومبالغ التسجيل البالغة 300 ألف دينار للدراجات ذات العجلات الـ3، و100 الف للدراجات ذات العجلتين.

وقال العميد محمد الزيدي من أعلام المديرية في تصريحات تابعتها “يس عراق” إن “بياناً صدر بشأن تسجيل التكتك والدراجات، حيث إن رسوم التكتك ذات الثلاث عجلات تبلغ 300 ألف دينار، أما رسوم الدراجات ذات العجلتين بسعة أكثر من 120 CC فتبلغ 100 ألف دينار”، داعياً “أصحاب التكتك والدراجات الى الاسراع في التسجيل لمنحهم اللوحات والسنويات”.

وأضاف أن “المراجعات على التسجيل قليلة جداً”، مشيراً الى أن “أموال الرسوم هذه خصصت لصندوق شهداء الشرطة”.

وتابع الزيدي أنه “لكثرة المناشدات التي وردت إلينا حول ارتفاع مبلغ رسوم تسجيل التكتك، وجهنا كتاباً الى مجلس الوزراء لتخفيض المبلغ وننتظر التوجيهات بشأن ذلك”، موضحاً أن “التسجيل مستمر والمحاسبة مستمرة أيضاً”.

وأكد أن “حملاتنا مستمرة في حجز التكتك بدون سنوية، حيث تم حجز أكثر من 2100 دراجة وتكتك خلال الأسبوع الماضي في جانبي الكرخ والرصافة فقط”، لافتاً الى أن “حجز التكتك مستمر في ساحات الوثبة والخلاني ومدينة الصدر، حيث يحال صاحبها الى قاضي التحقيق”.

 

وعلى هذا الأساس، فأن 2100 دراجة المحتجزة خلال اسبوع كان من المفترض أن يدخل لمديرية المرور اكثر من 400 مليون دينار خلال اسبوع واحد في حال لو ان هذه الدراجات ذهبت للتسجيل بدلًا من حجزها.

 

وبشأن غرامة عبور المشاة على الطرق السريعة، أكد الزيدي أن “المديرية أصدرت البيان رقم 5 الذي يتضمن منع عبور المشاة على الطرق السريعة لكثرة حوادث الدهس”، موضحاً أن “غرامة العبور على الطرق السريعة تبلغ 25 ألف دينار”.

وبشأن أجهزة الرادارات، ذكر أن “هناك تنسيقاً مع أمانة بغداد بشأن موضوع الرادارات”، موضحاً أنه “تم نصب أجهزة الرادارات على الطرق السريعة في محافظتي ذي قار وواسط لتحديد السرعة والحفاظ على أرواح المواطنين”.