3 أرقام مختلفة عن انتاج العراق النفطي في ديسمبر الماضي

يس عراق: بغداد

تستمر ارقام الانتاج العراقي من النفط الخام بالتضارب، حيث بعد أيام من اعلان منصة ستاندارد ان بورز غلوبال، عن مسحها لانتاج العراق من الخام، جاء تقرير منظمة أوبك متضاربًا مع ارقام المنصة العالمية للتحليل المالي.

تقول المنصة الدولية، المختصة بالبيانات ومراقبتها إن أوبك وحلفاؤها زادوا إنتاج النفط الخام بمقدار 140 ألف برميل في اليوم في ديسمبر، حيث حافظت روسيا إلى حد كبير على الإنتاج في مواجهة حظر الاتحاد الأوروبي والحد الأقصى لأسعار مجموعة السبع.

واضافت المنصة وفقا لمسحها، أن “المملكة العربية السعودية ، كبرى دول أوبك، ضخت 10.48 مليون برميل في اليوم في ديسمبر، بينما أنتج العراق ثاني أكبر عضو 4.46 مليون برميل في اليوم، بانخفاض عن نوفمبر”.

هذا الرقم عن انتاج العراق، يتضارب مع ما كشفت عنه منظمة أوبك في تقريرها الاخير، والذي كشف أن العراق انتج في ديسمبر بحسب المصادر  الثانوية، 4.48 مليون برميل يوميًا، اما حسب المصادر المباشرة فقد بلغ الانتاج 4.43 مليون برميل يوميًا،  ويظهر الفارق بحدود 3 الاف برميل يوميًا.

وتتفق بيانات أوبك مع بيانات رويترز التي كشفت منذ ايام بأن العراق انتاج 4.43 مليون برميل يوميًا، أي اقل مما تتحدث عنه منصة اس بي غلوبال، بمقدار 3 الاف برميل يوميًا.

وفيما يتعلق بنوفمبر، قالت رويترز ان العراق ضخ ايضا 4.43 مليون برميل يوميًا، فيما قالت اس بي غلوبال ان العراق ضخ في نوفمبر 4.49 مليون برميل يوميًا، أي بيانات رويترز اقل بـ6 الاف برميل يوميًا عما تتحدث عنه اس بي غلوبال.

وعمومًا فأن حصة العراق الانتاجية وفق اوبك خلال ديسمبر والعام الجاري بالكامل ستستقر عند 4.43 مليون برميل يوميًا وفق اتفاق اوبك، وكانت صادرات العراق في ديسمبر قد بلغت 3.329 مليون برميل يوميًا، مايعني ان 1.102 مليون برميل يوميًا من الانتاج لم يتم تصديرها وذهبت الى الاستهلاك الداخلي.

أي ان نحو 25% من الانتاج ذهب للاستهلاك الداخلي، أما الـ75% من الانتاج فقد تم تصديره.