80% من محطات الكهرباء”غازية” وقليل منها مائية: ايران تخنق الغاز والموارد تخزن المياه للصيف.. مامصير كهرباء العراق؟

يس عراق: بغداد

مازالت وزارة الكهرباء “تبشر” العراقيين بالاخبار السيئة بشكل مستمر، حيث كشفت عن عدم افضاء الاتفاقات مع ايران إلى رفع الغاز إلى 5 ملايين متر مكعب فقط، وهو لايكفي لـ10% تجهيز، فيما بينت ان المحطات الكهرومائية تواجه مشاكل قلة الاطلاقات المائية وسط نية وزارة الموارد لتخزين المياه للصيف.

وقال المتحدث باسم وزارة الكهرباء أحمد موسى في تصريح للوكالة الرسمية، إنه “جرى يوم أمس الخميس معاودة رفع كميات الغاز الواصلة من إيران ليصل إلى خمسة ملايين متر مكعب، بعد أن كانت الكميات الواصلة للبلاد لا تتعدى الثلاثة ملايين متر مكعب”، مشيراً إلى أن “حاجة الوزارة من الغاز تصل إلى 50 مليون متر مكعب ،وأن الكميات المتسلمة لا تسد إلّا 10 في المئة من الحاجة الفعلية للمحطات”.

وأكد موسى أن “الوزارة لم تقطع الاتصال مع السفارة الإيرانية ،ولا بوزارة الطاقة الإيراني ،وقد تم التوصل إلى اتفاق مبدئي مع وزير الطاقة الإيراني خلال زيارته الأخيرة يعاود فيه دفع الغاز، إلّا أن الوفد الإيراني يحتاج إلى موافقات الحكومة الإيرانية”، متوقعاً “حلّ أزمة نقص تجهيز الطاقة الكهربائية قريباً”.

وأوضح أن “وزارة النفط اجتهدت بأن تسدّ جزءاً من حاجة المحطات بالبدائل من الوقود، لكن ذلك لم يعوض النقص في ظل الأزمة”، مبيناً أن ” 80% من محطات الكهرباء تعمل بالغاز، أما التي تعتمد على الطاقة الكهرومائية فإن الاطلاقات المائية قليلة ،وقد تم مناشدة وزارة الموارد المائية لزيادة الإطلاقات وخاصة في سد الموصل التنظيمي والرئيسي وسد حديثة لرفع معدلات الإنتاج، لكن مناسيب المياه شحيحة ووزارة الموارد المائية تعمل على التخزين لفصل الصيف”.